وقالت صحيفة “الإمارات اليوم” إن الحكم قضى أيضا بإلزام المتهم بدفع التعويضات المدنية.

وكان محامي الدفاع في قضية الطفل عبيدة طالب بتعديل الاتهام من القتل العمد إلى الضرب المفضي للموت، وإلى إحالة المتهم إلى لجنة طبية لتبيان حالته النفسية والعقلية.

بينما طالب والد الطفل الأردني عبيدة، ضحية الجريمة التي وقعت في إمارة الشارقة في شهر مايو الماضي، الهيئة القضائية بمحكمة الجنايات في دبي بالقصاص من المتهم بالاعتداء الجنسي على ابنه وقتله.

وقال محامي أسرة الطفل في تصريحات سابقة إن الجلسات ستركز على الطلب بإعدام المتهم إذا ثبتت إدانته شنقاً في ذات المكان الذي وقعت فيه الجريمة. حسب صحيفة “الاتحاد” الإماراتية.