وقالت مصادر في المكتب الإعلامي للحركة على موقعها الرسمي إن “سلطات الاحتلال الفارسي نفذت جريمة الإعدام بحق ثلاثة مقاومين أحوازيين من أبناء مدينة الحميدية في السجن المركزي شمالي الأحواز العاصمة صباح اليوم 17 أغسطس”.

وذكرت المصادر أن المقاومين الثلاثة هم الشقيقان قيس دشر صالح العبيداوي البالغ من العمر 27 عاما وأحمد دشر صالح العبيداوي البالغ من العمر 21 عاما ورفيقهم سجاد حميد صالح العبيداوي البالغ من العمر 26 عاما.

وأضافت أن “سلطات الاحتلال لم تسمح لذوي المقاومين بزيارتهم طوال فترة اعتقالهم إلا مرة واحدة وهي بعد تأييد حكم الإعدام عليهم في بدايات شهر يونيو الماضي من هذا العام”.

ووجهت المحكمة للناشطين الثلاثة تهما بتنفيذ عمليات عسكرية ضد مراكز أمنية وتخريب معدات ضخمة لشركة بترول وتكوين مجموعة مسلحة والانتماء إلى تنظيم “إرهابي”، وهو وصف تطلقه السلطات الإيرانية على المقاومة الأحوازية.