السجن لفرنسي دعا إلى اغتيال هولاند عبر تويتر

French President Francois Hollande (L) stands as French Prime Minister Manuel Valls leaves after a defence council at the Elysee palace, in Paris, on August 11, 2016. / AFP / PATRICK KOVARIK        (Photo credit should read PATRICK KOVARIK/AFP/Getty Images)

قضت محكمة فرنسية، السبت، بسجن رجل لمدة 5 أشهر، بعد إدانته بالدعوة إلى اغتيال الرئيس الفرنسي فرانسوا هولاند ورئيس وزرائه مناويل فالس.

وحسبما أعلنت النيابة العامة في منطقة بيتون شمالي فرنسا، فقد أدين غريغوري باسكي في تهمة توجيه تهديدات بالقتل عبر تغريدات في موقع “تويتر” خلال يوليو الماضي، على ما نقلت وكالة “فران برس”.

وأوضحت النيابة أن باسكي دعا خلال تغريدته الى “حمل السلاح” والتوجه إلى مجمع ليزانفاليد في باريس حيث ينظم حفل تكريمي لرئيس الوزراء الاشتراكي السابق ميشال روكار، الذي كان توفي قبل اربعة ايام.

وأرفق باسكي التغردية التي نشرها على تويتر  بوسم “#اغتيال هولاند وفالس”، وجرى حذف هذه التغريدة لاحقا.

وحسب النيابة، فقد اعترف الرجل الثلاثيني نشر تلك التغريدات لكنه شدد على أن الأمر لا يصل إلى تهديدات بالقتل، موضحا أنه أراد التعبير عن أمله بوضع حد للحياة السياسية لكل من هولاند وفالس.

ويشمل الحكم أيضا قضاء باسكي شهرا آخر في السجن بسبب رفضه الخضوع لاختبار الحمض النووي.

اترك رد