مشار يفر إلى “بلد إفريقي آمن”

Uganda military personnel are seen atop military and police trucks driving towards Juba, South Sudan, at Nimule border point on July 14, 2016.  The Ugandan Army have started an evacuation mission to extract 3000 ugandan civilians stranded by the recent fighting between army loyal to President Salvar Kiir and first Vice-president Riek Machar.   / AFP / ISAAC KASAMANI        (Photo credit should read ISAAC KASAMANI/AFP/Getty Images)

فر زعيم المتمردين في جنوب السودان رياك مشار من البلاد، وفقا لما أعلنه متحدث باسمه، الخميس.

وتوجه مشار نائب الرئيس السابق إلى بلد آمن في منطقة شرق أفريقيا، طبقا للمتحدث باسم حزب الحركة الشعبية لتحرير السودان مابيور غارانغ في بيان نشره على “فيسبوك”.

وأضاف غارانغ، أن من المتوقع أن يعقد مشار مؤتمرا صحفيا يوم الجمعة.

وفي أعقاب اشتباكات مع قوات الرئيس سلفا كير في العاصمة جوبا في الثامن من يوليو، أدى إلى مقتل المئات، غادر مشار وقوات المتمردين العاصمة، مما وضع اتفاق السلام في البلاد في مهب الريح.

واشتبكت القوات الحكومية وقوات المتمردين مؤخرا في منطقة ياي جنوبي البلاد، طبقا لقادة التمرد ومسؤولين حكوميين محليين.

والأسبوع الماضي، أقرت الأمم المتحدة إرسال قوة من 4 آلاف عنصر من قوات حفظ السلام الإقليمية إلى جوبا، ولم تقبل الحكومة حتى الآن قدوم هذه القوة، وقال مشار إنه لن يعود إلى العاصمة ما لم يتم نشر تلك القوة.

وفي يوليو أزيح مشار من منصبه كنائب أول لرئيس البلاد إثر خلاف داخل القيادة في حزبه.

واندلع القتال في دولة جنوب السودان في ديسمبر 2013، ووقع اتفاق سلام في أغسطس 2015 لكنه لم يصمد طويلا.

اترك رد