وور دوغز.. مزيج الدراما والفكاهة في صفقة سلاح أفغانية

1-867117

صبغت قصة حقيقية ركزت على التربح من الحروب بطابع كوميديي في فيلم (وور دوغز) الذي لعب فيه البطلان جونا هيل وميلز تيلر دور أميركيين يبرمان صفقة أسلحة قيمتها 300 مليون دولار مع الجيش الأفغاني.

ويضم الفيلم مشاهد درامية وحركية وأخرى عن الجريمة والكوميديا السوداء.

وقال تيلر الذي اشتهر بسلسلة أفلام (دايفرجنت) “توجد به عناصر أشبه برجال العصابات. وبه مطاردة وعناصر تشويق وبالتأكيد (مشاهد) حركة.”

وقال المخرج تود فيلبس الذي ذاع صيته عبر أفلام كوميدية ومنها (ذا هانغ أوفر) “إن محور وور دوغز هو محنة الشعب الذي وقع في قلب أحداث جسام.”

وأظهر الفيلم جانبا آخر أكثر جدية في هيل (32 عاما) الذي اشتهر في أعمال كوميدية ومنها (سوبر باد).

وقال هيل “الذي وجدته مشوق حقا هو فكرة انه رغم حبي للعيش في أميركا ولا أفضل العيش في مكان آخر أنه حتى في بلد عظيم كهذا توجد عيوب ضخمة في حكومتنا وقوانيننا.”

ويعرض (وور دوغز) في دور السينما الأميركية في 19 أغسطس.

اترك رد