المسماري يستعرض “جرائم الإرهابيين” في ليبيا

1-867115

استعرض المتحدث باسم الجيش الليبي العقيد أحمد المسماري، الأربعاء، ما وصفها “جرائم الإرهابيين” في ليبيا، لا سيما في مدينتي بنغازي وسرت وأجدابيا، شمالي البلاد.

وعرض المسماري، في مؤتمر صحفي عقد في بنغازي، صور ألغام ومقذوفات صاروخية زرعها مسلحون متشددون في مناطق زراعية ورعوية لا وجود فيها للجيش الليبي أي مقرات.

وقال إن “جرائم الإرهابيين ترقى إلى جرائم حرب يحاسب عليها القانون الدولي”، مشيرا إلى أن “أغلبية جرائم الإرهابيين ضحاياها من المدنيين”.

وأوضح المتحدث باسم الجيش الليبي أن “زرع هذه الألغام يثير الرعب في صفوف المدنيين”، قائلا: “نزعنا مئات الألغام والمفخخات بجهود متواضعة من رجال الأمن”.

وعرض المسماري صورة امرأة قال إنها قضت من جراء انفجار لغم بينما كانت تهم بإشعال فرن خبز بدائي أمام منزلها في مدينة بنغازي، متسائلا: “هل هذه المرأة إرهابية؟”.

ويشتد القتال في ليبيا هذه الأيام بغية دحر تنظيم داعش واستعادة السيطرة على معاقله في بنغازي وسرت، يأتي ذلك وسط مخاوف من فرار المقاتلين إلى دول جوار ليبيا، بعد ورود أنباء عن توجه العشرات من سرت باتجاه الجنوب الليبي.

اترك رد